القائمة الرئيسية

الصفحات

الفرق بين البرانيك هيلنغ والريكي l العلاج بالطاقة الحيوية

الفرق بين البرانيك هيلنج والريكي l العلاج بالطاقة الحيوية

تعد مدرسة الريكي ومدرسة البرانيك هيلنغ من أهم مدارس الشفاء الذاتي والطب البديل ، وقد بدأت هذه المدارس الشفائية في الأنتشار في الكثير من الثقافات والعديد من دول العالم نظرا لنجاحهم في الشفاء من الكثير من الأمراض العضوية النفسية وتحسين الصحة العامة والتحصيل الدراسي والكثير من الفوائد والمميزات .

وتتعدد مدارس الشفاء الذاتي "الهيلنغ" فلكل مدرسة منهم ما يميزها ، ولابد من معرفة الفرق بين هذه المدارس التي تعتمد علي علم الطاقة الحيوية حتي نتمكن من إختيار الأنسب منهم حتي نتمكن من الحصول علي أفضل نتائج من خلال هذه المدارس.

ومن اشهر هذه المدارس هي مدرسة "البرانا" او البرانيك هيلنغ ومدرسة "الريكي" وفي هذا المقال سوف نوضح كل منهم، ولكن في البداية لابد أن نتعرف علي  مفهوم الطب التكميلي .


الفرق بين البرانيك هيلنج والريكي l العلاج بالطاقة الحيوية



ماهو الطب التكميلي :

يعتمد الطب التكميلي علي العلاج بإستخدام الألوان والروائح والصوتيات وعن طريق إستعمال الطاقات الأثيرية ، ولكن نظرا لعدة إعتبارات أجتماعية وثقافية لم يلقي هذا العلم الرواج الملائم له رغم تسجيل العديد من حالات التشافي .

فلم يتم إدراج هذا العلم في كليات الطب التقليدية ، وجدير بالذكر أن مدارس البرانيك هيلنغ والريكي كأحد مدارس الطب  هيلنغ بالطاقة الحيوية لا تغني عن الطب التلقيدي بل هي مساعد واداعم لهذا الطب ، ويتعمد الطب التكميلي وعلوم البرانك والريكي علي الكشف والعلاج من خلال أنظمة غذائية مثلا بدلا عن الكشف بالإشعاع كما يستخدم في الطب التقليدي .



ماهو الريكي ؟

علم الريكي والعلاج بالطاقة الحيوية تم تأسيسة علي يد المعلم الروحاني الياباني "ميكاو أوسوي" وهو احد البوذية الخبراء في المدارس الروحانية والتشافي الذاتي .

ويعد الريكي أحد اشهر مدارس الشفاء الذاتي الذي يعتمد علي طاقة الكف حيث يعتمد في العلاج علي طاقة كف اليد للمعالج ، وتنقسم مدرسة الريكي إلي فرعين وهما :

  1. الريكي الياباني التقليدي
  2. الريكي الغربي
ولمدرسة الريكي ثلاث درجات وهم
  1. القدرة علي شفاء النفس
  2. القدرة علي شفاء الغير
  3. القدرة علي شفاء الغير عن بعد

تاريخ مدرسة الريكي العلاجية :

تعد مدارس "الريكي" من المدارس الروحانية لذلك نجد أن هذا العلم قد برع فيه الكهنة في مصر القديمة والرهبان وغيرهم من اصحاب العلوم الباطنية ، ويعتمد الريكي في أصوله علي توجية الطاقة العلاجية من خلال كف اليد إلي جسم المريض وخصوصا المناطق التي تحيط بمكان المرض .


ويفيد ذلك في تصليح الضرر من خلال معالجة الطاقة الاثيرية الناتجة عن وجود المرض الأمر الذي ينعكس علي الجسم الفيزيائي ويعيد له حيويته .


وتتميز مدرسة الريكي كاحد مدارس العلاج بالطاقة الحيوية في كونها مدرسة علاجية شامله حيث تهتم بالجسد البيولوجي وكذلك الجوانب النفسية والجوانب الروحية للإنسان ، لذا فهي مدرسة شمولية بارعة في تحسين الحالة العامة .


ماهي "البرانا" أو البرانيك هيلنغ :

تأسست مدرسة "البرانيك هيلنغ" علي يد المعلم الروحاني "تشاو كوك سوي" والذي انتشرت مدرسة في الشفاء الذاتي والعلاج بالطاقة الحيوية للعديد من دول العالم وتم ترجمة كتبة إلي عشرات اللغات .

وتعني كلمة برانا في اللغة السنسكراتية "طاقة الحياة" وكلمة برانا هي كلمة هندية الأصل ، كما تسمي البرانا في اليابان باسم طاقة "كي" وعند الصينين تسمي طاقة "تشي" وعند الإغريق تسمي "بنوما" وعند العرب تسمي "روح الحياة" .


ماهو الفرق بين البرانيك هيلنغ والريكي ؟

رغم التشابة بين كون البرانيك هيلنغ والريكي وكونهما من المدراس الروحية والتي تهتم بجانب الإستشفاء الذاتي إلا أن بينهم بعض الإختلافات نوضحها فيما يلي :

  • تعتمد مدرسة الريكي في اساسها علي التشافي باللمس حيث تعتمد علي تلامس كف المعالج مع المناطق المريضه بالجسد في حين ان مدرسة البرانيك هيلنغ لا تعتمد علي اللمس ويمكن توجيه الطاقة عن بعد ، لكن في الريكي بعض التقنيات التي لا تعتمد علي اللمس لكنها قليلة .
  • تعتمد الريكي في الكشف والتشخيص علي حدس المعالج وقدرتة علي إستشعار المرض وتحديد مكانة فهو لا يعتمد علي وسائل خارجية مساعدة في حين أن مدرسة البرانيك هيلنغ تعتمد علي الشعور بالهالة المحيطة بالمريض وتحديد اماكن الطاقات السلبية والضعيفة ليتمكن من تحديد المرض وعلاجه .
  • تعتمد مدرسة البرانيك هيلنغ علي تقنيات تنظيف الهالة أو ما يعرف بالتمشيط والهدف منه فتح الإنسدادات الطاقية وتحريك الطاقات الراكدة في حين ان مدرسة الريكي لا تعتمد هذه التقنية .
  • تعتمد مدرسة البرانيك هيلنغ علي وجود كتاب ممنهج يحتوي علي مجموعة من المنظومات الطاقية والتي قام برصدها المعلم تشوا كوك عن طريق رصد الشاكرات الإحدي عشر ومسارات الطاقة فيهم .
  • العلاج "بالرانيك هيلنغ" لديه فاعلية اكبر من الريكي في الشكف والعلاج وايضا اسرع في الوصول لمرحلة التشافي .


الشاكرات الإحدي عشر :

  • شاكرا الجذر
  • شاكرا الجنس
  • شاكرا السرة
  • شاكرا المينغ مين او بوابة الحياة
  • شاكرا الطحال
  • شاكرا الضفيرة الشمسية
  • شاكرا القلب
  • شاكرا الحلق
  • شاكرا اجنا
  • شاكرا الجبهة
  • شاكرا التاج


ويجب أن ننتبه إلي أن جميع المدارس التي تعتمد علي الإستشفاء الذاتي من خلال الطاقة الحيوية مثل مدرسة الريكي ومدرسة البرانيك هيلنغ لايمكن أن تكون بديل اساسي للطب التقليدي بل هي عامل مساعد هام جدا بجانب الطب التقليدي ، وأن مدارس الإستشفاء شمولية تهتم باكثر من جانب وليس الجسد البيولوجي فقط .


reaction:

تعليقات